أخبار

والي تندوف يتعهد بالتكفل التام بإنشغالات سكان مناطق الظل

ملخص زيارة العمل والتفقد التي قام بها السيد “محيوت يوسف” والي تندوف إلى قرية حاسي منير ببلدية أم العسل إحدى مناطق الظل بالولاية، مرفوقا بالسيد رئيس المجلس الشعبي الولائي و السطات المحلية مدنية وأمنية وعسكرية.
✓ في نقطة اولى قام السيد الوالي بوضع حجز الأساس لمشروع انجاز قاعة علاج التي تعد مكسب هام من شانه تدعيم للصحة الجوارية بالقرية حيث ستسمح الى جانب قاعة العلاج القديمة بتغطية كل الاحتياجات الصحية لسكان القرية.
✓ في نقطة ثانية من الزيارة قام السيد الوالي بوضع حجر الاساس لمشروع انجاز حوض للسباحة وهو مكسب هام لأطفال وشباب القرية باعتباره متنفس لهم في فصل الصيف أين ترتفع درجة الحرارة بشكل كبير، و هنا وجه السيد الوالي تعليمات بضرورة تغطية حوض السباحة مما يسمح للشباب بالسباحة في ظروف جيدة.
✓ كما قام السيد الوالي بعدها بزيارة مشروع انجاز مقر مركز البريد الذي يعرف نسبة تقدم ملحوظة حيث يرتقب دخوله حيز الخدمة في أواخر شهر اكتوبر المقبل، ومع توفره على الربط بالالياف البصرية سيسمح هذا بتوفير و تقديم جميع خدمات البريد لسكان القرية في ظروف جد حسنة.
✓ من جهة اخرى قام السيد الوالي بوضع في الخدمة لمحطة ضخ المياه الصالحة للشرب والتي ستسمح برفع نسبة المياه الصالحة للشرب و بالتالي تغطية كل احتياجات سكان القرية من الماء الشروب، وكذا تأمين هذه المادة الحيوية للاجيال اللاحقة .
✓ في نقطة أخرى قام السيد الوالي بتفقد أشغال تهيئة المدرسة الابتدائية “هواري بومدين” أين أكد على أن التعليم هو نقطة هامة في استراتيجية الدولة و هو ما يستوجب مراعاة الجدية في انجاز الأشغال و أن تكون ذو نوعية وجودة عالية وهذا ما سيسمح للتلميذ في الدراسة في ظروف ملائمة.
✓ بعدها تم عرض بطاقة تقنية للمشاريع المقترحة في إطار برنامج التكفل بمناطق الظل ويتعلق الأمر بالمشاريع التالية:
– انجاز الانارة العمومية بالطاقة الشمسية
– صيانة الطريق الولائي رقم 01 على مسافة 50 و 13 كلم.
– توفير الكهرباء للمناطق المعزولة من خلال تجهيزات الطاقة الشمسية.
✓ ليختتم السيد الوالي زيارته لقرية حاسي منير بعقد لقاء بالمجتمع المدني و أعيان وشباب القرية أين استمع باصغاء لانشغالاتهم و مطالبهم و مناقشتها وايجاد حلول لها، كما دعى سكان القرية إلى تأسيس جمعيات ولجان لتكون كقنوات اتصال ما المواطن والادارة، كما قام السيد الوالي خلال هذا اللقاء بتوزيع كمية من الكمامات بالاضافة الى توزيع إعانات بمساهمة الهلال الاحمر الجزائري على العائلات المعوزة بالقرية.

امحمد.س

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: