دولية

حل مشكلة شرعية القيادة في ليبيا هو ما أكدت عليه الجزائر منذ زمن

 أكد وزير الشؤون الخارجية, السيد صبري بوقدوم, يوم الإثنين, أن التوصيات التي تمخضت عنها اجتماعات أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي بخصوص تشكيل سلطة تنفيذية, و إجراء انتخابات برلمانية و رئاسية, هو ما أكد عليه رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون منذ زمن طويل.

وأوضح السيد بوقدوم, في تصريح لقناة (فرانس 24) أن “رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون, أكد منذ البداية على ضرورة حل مشكلة شرعية القيادة في ليبيا, وإجراء انتخابات عامة, وهو بالفعل ما توصل إليه أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي في نوفمبر الماضي بجنيف, الذين توافقوا على اجراء انتخابات عامة في 24 ديسمبر 2021 “.

وأضاف “إذا فإن توجيهات رئيس الجمهورية التي قدمها للأطراف الليبية منذ زمن هي التي تمت المصادقة عليها في النهاية”.

وقال رئيس الدبلوماسية الجزائرية, أن “هناك زيارة مرتقبة لأعضاء السلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا إلى الجزائر, مشيرا إلى أنه “تلقى اتصالا هاتفيا من رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية, عبد الحميد الدبيبة, وموسى الكوني نائب رئيس المجلس الرئاسي, محمد المنفي, لإجراء زيارة مرتقبة إلى الجزائر”.

للإشارة فإن الاطراف الليبية نجحت مطلع فبراير الجاري, في اطار ملتقى الحوار السياسي في جنيف برعاية أممية  في اختيار سلطة تنفيذية (حكومة) جديدة تتولى قيادة البلاد نحو الانتخابات المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: